14 نيسان 2019

منذ ألفي سنة، أو أكثر صاغ الرواقيون مبدأهم في اليونان القديمة "الإنسان مواطن العالم"، وفيه تجاوزوا الهوة بين الطوائف، والأعراق، وغيرها مما يُفرق بين البشر، أي أنهم تجاوزوا في تفكيرهم حتى زمننا الآن، وذلك عندما دعوا كل إنسان لتحقيق إنسانية مشتركة... فإذا كان الفيلسوف الرواقي، يجسد في تفكيره، ورغم كل العوائق التي كانت ماثلة في ذلك الزمان، الكرامة المشتركة لكل إنسان في هذا الكون، غير أن الرواقية مع الأسف بقيت بلا غد...!

06 نيسان 2019

سواء تمّ الأمر "بتوجيه" أم أنه كان اجتهاداً شخصياً؛ فإنّ ما قامت به دار أوبرا دمشق على مدى ما يُقارب من خمس سنوات من احتفاء بالتنوّع الثقافي السوري، ومن مُختلف المناطق والإثنيات السورية؛ كان لافتاً لغير سبب...

الصفحة 1 من 4
Top
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتحسين موقعنا. بتصفحك هذا الموقع أنت توافق على ذلك. إذا لم توافق، فرجاء غادر هذا الموقع.. More details…